حيوانات الجواهر
اهلا وسهلا بك في منتديات حيوانات الجواهر حيث المتعة و الفائدة في نفس الوقت و نتمنى طبعا ان تصيري فردا من افراد عائلتنا الدافئة و مرحبا بك في اي وقت

حيوانات الجواهر

مرحبا بكن في منتديات حيوانات الجواهر هنا ستجدن تسليتكن و مرحكن مع انمي حيوانات الجواهر بذلك من صور و مواضيع و لتعرفوا المزيد ما عليكم الا بالتسجيل
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 اتباع سنة الرسول

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
اميرة الجواهر.
جوهرة لماعة
avatar

عدد المساهمات : 5625
السٌّمعَة : 9
تاريخ التسجيل : 17/11/2015
العمر : 12
الموقع : لا اريد

بطاقة الشخصية
البلد: الجزائر
اللون المفضل: الوردي
الحيوان المفضل:

مُساهمةموضوع: اتباع سنة الرسول   الجمعة يونيو 03, 2016 8:10 pm

[color=#cc66cc][font=Comic Sans MS]اتباع سنة الرسول في هذا الموضوع سنتحدث عن الصحابة رضوان الله عليهم، و هم من كانوا يتبعون سنة الرسول عليه الصلاة و السلام وسنتطرق الى كيفية تعاملهم مع هذه السنة سنة محمد صلى الله عليه وسلم. تعامل الصحابة مع السنة من المعروف أن نظرة الصحابة إلى السنة النبوية الشريفة كانت نظرة فريدة حقا، وكان احترام الصحابة للسنة يوجد بدرجة عالية . لكن السؤال هو كيف كان الصحابة رضي الله عنهم وأتباع الرسول عليه الصلاة و السلام يتعاملون مع السنة النبوية؟ إن من يسمع عن قصص الصحابة المختلفة ، يأتي في باله أنهم يقضون ليلهم ونهارهم مع النبي صلى الله عليه وسلم، لا يتركوه لحظة واحدة ، لكن هذا الأمر غير صحيح، فكانت للصحابة حياتهم المستقلة و الخاصة بهم ، ولكنهم كانوا في نفس الوقت حريصين على البحث في كل أمر من الامور الخاصة بحياة النبي صلى الله عليه وسلم. و من المحبب و الواجب علينا كمسلمين ان نتبع ما كان يفعله الصحابة مع أنه ليس لدينا وقت لنفعل كما كان يفعل الصحابة و لكن من الممكن أن نقرأ في السنة النبوية الشريفة ، وننقل ما قرناه لجارنا، وينقل لنا ما قرأه، ونسطيع بذلك أن نقتسم فروع العلم المختلفة، ونتدارسها، وبذلك نسطيع معرفة سنة الرسول محمد صلى الله عليه وسلم. اتباع دون سؤال عن الحكمة الشيء المميز و الفريد في الصحابة أنهم كانوا يقومون باتباع رسول الله عليه الصلاة والسلام حتى دون أن يسألوا عن الحكمة من ذلك، فقد روى البخاري ومسلم عن سيدنا عمر بن الخطاب أنه في مرة جاء إلى الحجر الأسود، وقال : إني أعلم أنك حجر لا تضر ولا تنفع، ولولا أني رأيت النبي صلى الله عليه وسلم يقبلك ما قبلتك. هذا التصرف من عمر رضي الله عنه يلخص أسلوب حياة الصحابة في حبهم للنبي و تعلقهم بأفعاله فكانوا أحيانا يتبعونه دون السؤال عن حكم الاتباع و الحمة منه و غيره لان ثقتهم بالرسول عليه الصلاة و السلام عالية . فالسنة النبوية الشريفة كانت و ما زالت و ستبقى منهج حياة؛ لذلك كانت حياة الصحابة سهلة نوعا ما لا يخالها أي أمور معقدة غير واضحة ، ومواطن الحيرة لديهم كانت قليلة جدا بل نادرة كذلك، و كان كل الهم لدى الصحابة هو المسير في رحلة البحث عن فعل الرسول صلى الله عليه وسلم ، و قوله فإذا عر ف رأيه في امر ما تتبعوه و ساروا عليه . هناك كثير من الناس غير المصدقين لرسالة النبوة و المشككين بها يظنون أن هذا الكلام فيه مبالغة من الصحابة رضي الله عنهم، و لكن الرسول عليه الصلاة والسلام ليس مجرد شخص يظنون أنهم معجون به، أو انهم منبهرون بأفعاله ليس أكثر , فالرسول صلى الله عليه وسلم هو نبي من الله رب العالمين، يسير كل خطوة من خطواته بأمر من الله وحده ، و على شبه ذلك نحن نعمل ما أراده الله سبحانه وتعالى منا، وحينما نعمل ما أراده الله سبحانه وتعالى نشعر بسعادة كبيرة في الدنيا، ونسعد في الآخرة كذلك إن شاء الله، و بذلك نسعد في الجنة ان شاء الله، لذلك كان الصحابة رضوان الله عليهم يحرصون حرصا شديدا على تقليد الرسول عليه الصلاة و السلام في كل فعل أو قول له صلى الله عليه وسلم ، وكان النبي صلى الله عليه وسلم حريص أشد الحرص على توثيق هذا المعنى السامي في قلوب و عقول المسلمين .




إلى السماء تجلت نظرتي ورنـت *** وهللـت دمعتـي شوقـا وإيمانـا

يسبح الله قلبـي خاشعـا جذلا *** ويملأ الكـون تكبيـرا وسبحانـا

جزيت بالخير من بشرت محتسبـا*** بالشهر إذ هلـت الأفـراح ألوانـا

عام تولى فعـاد الشهـر يطلبنـا *** كأننا لـم نكـن يومـا ولا كانـا

أعط الفرائض قدرا لا تضـر بهـا *** واصدع بخير ورتـل فيـه قرآنـا

واحفظ لسانا إذا ما قلت عن لغـط *** لا تجرح الصوم بالألفـاظ نسيانـا

وصدق المال وابذل بعض أعطيـة *** لن ينقص المال لو أنفقت إحسانـا

وليلة القـدر مـا أدراك مـا نعـم *** في ليلـة قدرهـا ألـف بدنيانـا


الحملة برعاية المديرة دعاء الرائعة دوار  الى اللقاء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نور الشمس1
جِلِـاٌلِـةُ اٌلِـاٌمِـبّـرُاٌطًوِرُةُ
avatar

عدد المساهمات : 3031
السٌّمعَة : 18
تاريخ التسجيل : 04/03/2016
العمر : 12
الموقع : http://0000.ahladalil.com/

بطاقة الشخصية
البلد: الجزائر
اللون المفضل: الوردي
الحيوان المفضل: ارنب

مُساهمةموضوع: رد: اتباع سنة الرسول   الخميس يوليو 21, 2016 4:20 pm

شكرااااااااا جزيييييلا عواطيييييييييييييف


رمضان كريم وكل عام وأنتم بألف خير يارب
عطلة سعيدة للجميع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
اتباع سنة الرسول
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
حيوانات الجواهر :: اسلاميات :: ٱلٱسًلٱميّٱتُ~-
انتقل الى: